منتـديات شبكــــة عـمـران القـانـونـيـة




 
 عدد الضغطات  : 0

العودة   منتـديات شبكــــة عـمـران القـانـونـيـة المنتديات الخاصة منتدي الفنون العربية منتدي الشعر والقصة

إضافة رد
   
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع

  #16  
قديم 22 / 07 / 2010, 48 : 09 AM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

حديث الباحث
عبد الكريم عياد
ماجستير عن
(فن المعارضات الشعريه عند :عبد المجيد فرغلي ..دراسه تحليليه فنيه)
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام علي سيدنا محمد وعلي سائر رسل الله وعلي الهم ومن صحبهم وازرهم

ثم اما بعد

دعاني الي كتابه هذه السطور القليله الوفاء لشخصه وذكراة فهو أهل الوفاء والمرؤة والسخاء والاخلاص.

ولقد عرفت الاستاذ الشاعر:عبد المجيد فرغلي ..منذ خمس سنوات حين كنت ابحث بين الشعراء لانتقي موضوعا أو شاعرا يكون الحديث حوله او حول فن من فنونه الشعريه..أطروحتي لنيل درجه الماجستير من كلية اللغة العربية ..جامعه الازهر باسيوط.

فدلني الشاعر :تامر المطيعي ..علي شاعرنا وحين زرته برفقه صديقي وزميل الدراسه الشيخ:حماده عبد الصبور ..وكان مثلي يبحث عن موضوع ليكتب عنه رسالة الماجستير ايضا.

استقبلنا شاعرنا بكل ود وحفاوة وشعرت ونحن بصحبته اني اعرفه منذ امد بعيد فقد كان بشوشا مقبلا علينا بابتسامته الصافيه ..فرايت فيه روح الشاعر ..وحنان الاب العطوف علي ابنائه..فكم كنت احبه واعشق جلسته لما اجد فيه من دماثه الخلق وجمال المنطق وفصاحه الالقاء وحسن الصحبه ..لقد كان الاستاذ الشاعر يساعدنا بكل ما أوتي من جهد .. فقد فتح لنا قلبه وبيته ومنحنا شرف الكتابه عن شعره ..فهو بحق شيخ شعراء العربيه وحامل لواء القصيدة العموديه الفصحي في ادبنا المعاصر ..واذا اردت أن اتحدث عن شاعريته ..وجدتني تنتابني الحيرة فعن اي فن من فنون شعره أتحدث واكتب وهو الذي يضرب بسهمه في كل فن ..وأصاب كبد الشعر ..فهو حين يكتب عن الوطن والوطنيه تجده مصريا حتي النخاع ..وحين يتحدث عن اتحاد مصر وسوريا في الوحده يقول:

هكذا يا صاح قد نلنا منانا .. فاتحدنا بعد أن كنا عدانا

والتقينا في سماء المجد روحا ..يا أخي حين امتزجنا في هوانا

وانطلقنا في سموات المعالي ... نمتطي الامال والدنيا ترانا

ثم مازلنا الي الافاق نسعي ... لم نخر عزما ولم تضعف قوانا

بل ركبنا الريح تحدونا الاماني ... ما ضللنا القصد او زلت خطانا



وهكذا في كافه الاغراض الشعريه .

أما عن موضوع رسالتي عن المعارضه لديه ..وهو..

(فن المعارضات الشعريه عند :عبد المجيد فرغلي ..دراسه تحليليه فنيه)

فقد وجدت شاعرنا لايقل في قامته الشعريه عن عظماء عصرنا أمثال (البارودي ..أحمد شوقي .. اسماعيل صبري ) وغيرهم ممن تناولوا هذا الغرض بالكتابه والنظم فيه ..فقد وجدته عارض كبار الشعراء في العصور الادبيه المختلفه القديم والحديث منهم ( أمرئ القيس ..المتنبي.. أبو تمام ..والامام البوصيري ..وابن الرومي ..وأحمد شوقي ..ومحمود حسن اسماعيل ..ونزار قباني ..ومحمد أبو دومه ..وسعاد الصباح..والدكتور كمحمد حامد الحضيري ..وغيرهم كثير )

مما يدلنا علي اصاله شاعريته وغزارة نظمه

واكتفي في مجال التمثيل بان اذكر نموذجا من معارضاته للامام البوصيري ..صاحب (البردة) في مدح رسول الله صلي الله عليه وسلم .. والتي استهلها ..بقوله :

أمن تذكر جيران بذي سلم .... مزجت دمعا جري من مقلة بدم

حيث عارضها شاعرنا الشيخ:عبد المجيد فرغلي ..بقصيدته (دموع تائب )

وجاء فيها :

أرقت عيني في منهل منسجم .. اذ رمت باب كريم واسع الكرم

فاضت خزائن عفو منه غامرة ... بفيض جود عميم غامر الديم

اتيت اسعي اليه والفؤاد هوي ... كم بات يخفق بين البان والعلم

وصار يصعد من واد الي جبل ... مابين وحش الفلا والاسد في الأجم

وظل بين وهاد النفس يحفظه .. وبين شم رجاء عالي الأكم



فتجده في هذه القصيده ومثيلاتها يعبر عن روح المسلم ووجدانه وتتجلي لديك معاني الانسانيه حين يحدثك عن مواقف انسانيه اثرت في حياته .. والحق اقول لقد كان استاذنا شاعرا بمعني الكلمه ..أشهد بانه امتلك عناصر الابداع فتفنن فيها فكان في فنه مبدعا وفي نظمه سابقا متفردا فهو الشاعر الذي لايشق له غبار صاحب الدواوين الكثيرة التي بلغت فيما اعلم أكثر من مائه ديوان ..وأنا علي يقين أني مهما قلت فلن اوفيه حقه .زفجزاة الله خير الجزاء ..ورحمه رحمة واسعه ..واسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا..

الباحث

عبد الكريم عياد محمد علي

كليه اللغه العربيه

جامعه الأزهر باسيوط
رد مع اقتباس

  #17  
قديم 22 / 07 / 2010, 49 : 09 AM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

حديث الباحثه
مرفت عبد الواحد
حاصله علي رسالة الماجستير
عن الشعر الوجداني ..عند الشاعر عبد المجيد فرغلي


بسم الله الرحمن الرحيم

عالم الشعر عالم كبير متسع .. وكل من ضرب فيه بسهم نستطيع ان نقول عليه انه موهوب..وهذه الموهبه تتفاوت بدورها من شخص لاخر ..فالمبدع الحقيقي هو الذي يسعي دائما لاثراء موهبته بالاطلاع المستمر علي ادبنا الماضي والحاضر..والاتصال بالثقافات الاخري حتي يستطيع ان يخرج لنا فنا حقيقيا معبرا عن ذاته ووجدانه ..ومعايشته لما حوله من الاحداث سواء كانت اجتماعيه او سياسيه أو غير ذلك..

فيبقدر صدق الشاعر في تجربته يستطيع ان يؤثر في المتلقي ..ويجعله يعيش معه في هذه التجربه..ويشاركه في أحاسيسه ولذاته والامه ..ومن هؤلاء الشعراء من يبتسم لهم الحظ فتذيع شهرتهم في الافاق..ويستطيعون تحقيق ماتصبوا اليه أنفسهم من امال.

ومنهم علي رغم موهبته يظل يدور في دائرة مغلقه مظلمه بعيدة عن الاضواء..لاتصل اصواتهم الي ما يأملون

..ومن هؤلاء الشعراء الذين تسنح لهم الفرصه لذيوع شهرتهم الا من القليل ..الشاعر:عبد المجيد فرغلي محمد النخيلي ..عميد نادي ادب صدفا محافظه اسيوط بجمهوريه مصر العربيه..

ذلك الشاعر الذي نسا في احضان الريف المصري في قريه النخيله التابعه لمركز ابوتيج محافظه اسيوط

..تلك القريه كغيرها من قري الريف المصري ..تتميز بالجمال الخلاب والطبيعه الساحرة التي تؤثر الالباب

وترهف الحس..مما يكون له كبير الاثر في تكوين شخصيه الشاعر..وهالني نتاجه الشعري الضخم ..عندما قمت باول زيارة الي بيته ..حيث أنني كنت ادرس جانبا من شعره في رسالتي لنيل درجه الماجستير تحت عنوان:

الاتجاه الوجداني في شعر

عبد المجيد فرغلي

واثناء البحث قمت بالاطلاع علي هذا البحر الضخم من ذلك النتاج الشعري الذي يتميز بالغزارة والقوة ..فقد لاحظت في شعره انفعاله بالقضايا العربيه ومناصرته لكفاح الشعب العربي ..وبخاصه فلسطين والعراق ..

وتايده المعنوي للانتفاضه الفلسطينيه ..والرثاء للبطولات العربيه ..والاشاده بالتضحيات التي يبذلها الشعب العربي في سبيل التحرر والاستقلال من المستعمر الدخيل ..يقول في قصيدة له:

مع من تنوح بعبرة يانوح نوحوا علي من في المعامع قرحوا

اسفا عليهم اذ رماهم ظالم برصاصه فغدا يكب ويطرح

ان الفدائين خير عصابة قد خرجت وخميسها متسلح

ورجال شرطتنا البواسل اثبتوا أن البطولة في ابن مصر الارجح

ولقد نوع الشاعر:عبد المجيد فرغلي ..في كتاباته الشعريه بين الشعر الغنائي والشعر المسرحي وشعر الملاحم والمعارضات والمطارحات الشعريه مع كبار الشعراء.

أما الشعر الغنائي:فقد كتب في معظم الاغراض الشعريه من مدح ورثاء وغزل وتهاني وغيرها ..كقوله:

لا ياحبيبه روحي كيف أنساكي وانتي يامهجتي في القلب سكناكي

وكيف اغدو بأيام لنا سلفت جحود حب حباني فضل يمناك

وكيف انكر عيشا تحت روضته نشقت عطر الرضا من زهر رياك

وكيف اطعن قلبا بات يذكرني بخنجر الغدر حشاني وحاشاك

وعن شعر المعارضات: فان الشاعر عارض عددا من الشعراء في بعض القصائد مثال:

امرؤ القيس .. والمتنبي ..وابن الرومي .. ومحمود حسن اسماعيل .. ونزار قباني ..وسعاد الصباح..والدكتور محمد ابو دومه ..وغيرهم ..ولد ديوان عارض فيه ابا نواس واسماة :

مطارحات شعريه

بين التراث والمعاصرة

بيني وبين أبي نواس شاعر العصر العباسي الاول

أما عن الشعر المسرحي:

فقد الف اكثر من مسرحيه شعريه سياسيه ..واجتماعيه ..وفرعونيه ..مثل:

رابعه العدويه ..

التي بلغت مايقارب الف واربعمائه بيتا شعريا وهي تقص حكايه رابعه العدويه وحياتها منذ ولادتها وحتي وفاتها .

مسرحيه ادم وحواءفي الجنه:

ومسرحيه مصر الفرعونيه

ومسرحيه بين النفس والضمير

ومسرحيه العروبه وعودة فلسطين

فيقول في مسرحية ابطالها خوفو وخفرع ومنقرع:

خوفو:

يامن تري شممي أنظر الي هرمي

قد لاح كالعلم أو شامخ القمم

خفرع:

وأنا الفتي خفرع ............. انظر الي هرمي

للدهر لم يخضع بل زاد في الشمم



منقرع:

وكذا انا هرمي هذا وبنياني

انظر مدي هممي وبديع اتقان



الثلاثه يرددون:

هذه أهرامنا شامخات كالجبال

وهي من اثارنا باقيات لاتزال



واما عن شعر الملاحم:

فشعر الملاحم قليل في الشعر العربي ..ولقد الف الشاعر:عبد المجيد فرغلي

أكثر من ملحمه ..منها علي سبيل المثال:

1-ملحمه الخليل ابراهيم ..في أربعه عشر جزءا

منذ بدء الخليقه وحتي تالرساله المحمديه مرورا بالرسالات السماويه

وقد بلغ عدد ابياتها أربعه وستون الفل بيت شعري.

2-ملحمه السيرة الهلاليه باللغه العربيه الفصحي شعرا ..في عشرة اجزاء

وقد بلغ عدد ابياتها 36000سته وثلاثون الف بيت شعري .

3-كما الف ملحمه نداء من القدس بلغ عدد ابياتها 2580الفين وخمسمائه وثمانون بيتا شعريا

وهي من شعر المعارضات ايضا .

وللشاعر عدد من الدواوين المطبوعه مثل:

يقظه من رقاد1955...العملاق الثائر1959... ديوان اشواق ...وعودة الي الله..ومسافر في بحر عينين..ولد عدد كبير من الدوواين المخطوطه تمثل تراثا شعريا ضخما .

وقد فارق الحياة تاركا لنا تراثا شعريا ضخما يثري المكتبه العربيه ويضع له بصمه علي صفحاتها..

رحم الله الشاعر

عبد المجيد فرغلي

شيخ شعراء صعيد مصر



الباحثه
مرفت عبد الواحد
رد مع اقتباس

  #18  
قديم 22 / 07 / 2010, 50 : 09 AM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

حديث الباحث
حماده عبد الصابور فهمي
الجانب السياسي في شعر

عبد المجيد فرغلي ..النخيلي

دراسه تحليليه نقديه

بسم الله الرحمن الرحيم

الجانب السياسي في شعر

عبد المجيد فرغلي ..النخيلي

دراسه تحليليه نقديه

اخترت هذا البحث في ايطار التعرف بؤلائك الشعراء الذين غمرهم الدهر ..ولا سيما شاعر كمثل الشيخ كعبد المجيد فرغلي ..وهو الملقب بشيخ شعراء صعيد مصر .

واظن أن من يطرق أسماعه هذا اللقب يستلهم قد قضي جل حياته وسط نظمه للشعر العربي الفصيح ..ويكفيه تلك الملحمه الرائعه :

السيرة الهلاليه في نحو 36000سته وثلاثون الف بيتا شعريا.

وملحمته الخليل ابراهيم 64000أربعه وستون الف بيتا شعريا .

ولم نسمع عن أحد من قبل من الشعراء كان في نظمه ذلك الكم الهائل من النظم الشعري

رحم الله الشيخ واسكنه فسيح جناته

الباحث

حماده عبد الصبور فهمي
رد مع اقتباس

  #19  
قديم 22 / 07 / 2010, 50 : 09 AM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

حديث مدير بيت ثقافة صدفا
محافظة اسيوط
عن الشاعر
عبد المجيد فرغلي
رحمه الله تعالي
التقيت مع الأستاذ:عبد المجيد فرغلي ..رحمة الله عليه عام1996 وكنت في ذلك الوقت اعمل اخصائي ثقافي ومسؤل عن نادي الادب الذي كان يقوم بالاشراف عليه وكان يطلق عليه منذ ذلك الوقت (شيخ شعراء الصعيد) وكنت أساله عن بعض المفردات الصعبه في قصائده ..فرد علي وهو يبتسم كعادته انني أستخدم هذه المفردات كي اضيف للغة العربيه مفردات كادت ان تندثر ولو انني استخدمت مفردات كل الشعراء يستخدمونها فانني في هذه الحاله لم أضف للغه اي شئ .

وعن كرمه وجودة فكان كريما جوادا فعند دعوته لحضور أي ندوة وتصرف له أي مكافاة فكان يصر علي توزيعها علي صغار الشعراء بنادي ادب صدفا الذي كان مشرفا عليه وكان يقوم بتوجيه الشعراء الصاعدون وتنقيح ماكتبوه من قصائد.

اما عن قصائده فأنني اشك اذا كان احد من شعراء الوطن العربي كتب ماكتبه الشيخ كعبد المجيد فرغلي –كما وكيفا ..يكفي ماكتبه ملحمة( السيرة الهلاليه) التي كتبت باللغة العربية الفصحي وعدد ابياتها 36000سته وثلاثون الف بيت شعري .

وملحمه الخليل ابراهيم التي تقع في اربعه عشر جزءا .

بالاضافة للشعر المسرحي الذي كتبه رحمة الله عليه.

وكان كل همه قضايا الوطن العربي بأكمله ..وخاصة القضيه الفلسطينيه وكان أعظم ماكتبه عنها ..ملحمته (نداء من القدس)في 2580الفين وخمسمائه وثمانون بيتا شعريا ..وهي من شعر المعارضات عارض فيها الشاعر الكبير:علي محمود طه ..في قصيدته فلسطين .

وكتب عن حرب العراق الكثير..وقد سألت عن الشاعر:عبد المجيد فرغلي ..الشاعر :شوقي ابو ناجي . رئيس نادي ادب ابوتيج ..رحمه الله..فرد علي ..الأستاذكعبد المجيد فرغلي (شلال من الشعر)

رحم الله شاعرنا الشاعر:عبد المجيد فرغلي

شيخ شعراء صعيد مصر..بل شيخ شعراء الوطن العربي

مدير بيت ثقافه صدفا
أحمد علي
رد مع اقتباس

  #20  
قديم 23 / 08 / 2010, 28 : 02 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

فِيْ مَوْكِبِ هِلَالٍ الْصَّوْمِ ..شِعْرِ
عَبْدِ الْمَجِيْدِ فَرْغَلِيُّ .
.رَحِمَهُ الله


مِنْ عَالَمِ الْغَيْبِ فِيْ أَبْهَي مُرَائِيْهُ.. هَذَا هِلَالُكَ قَدْ أَبْدَاهُ مُبْدِيْهِ



أَحْبِبْ بِمَنْظَرِهِ فِيْ سِحْرِ مَوْكِبِهِ ... مِنَ حَوْلَهُ الْخَلْقِ مَبْهُوْرَا يُحْيِيْهِ



فِيْ كُلِّ عَامٍ يُرِيَنَا حُسْنِ طَلْعَتِهِ... شَهْرُ عَظِيْمٍ كَرِيْمٍ فِيْ تَجَلِّيْهِ



كَمْ هَلّلَ الْكَوْنِ مُشْتَاقَا لِرُؤْيَتِهِ... فِيْ مَوْكِبِ رَائِعُ مِنْ حَوْلِ مُفْتِيهِ



اهْلِ بِالْيَمَنِ وَالْإِشْرَاقِ بِسَمْتِهِ ... تُحْيِ الْمَنِيَّ وَبُرُوقٌ الْطُّهْرِ تُزَجِّيهِ



كَأَنَّهُ زَوْرَقِ الْأَحْلَامِ فِيْ يَدِهِ... مِجْدَافٍ يَمُنُّ مَلِيْكٍ الْخَلْقِ يُرْسِيْهُ



نَعَمْ الْهِلَالَ تَسَامِيْ الْعَاشِقُوْنَ لَهُ.. فِيْ كُلِّ مَشْرِقٍ وُجِّهَ مِنْ أَمَانِيْهِ



تَاقَ الْأَنَامِ إِلَيْهِ فِيْ تَطَلُّعُهُمْ ... كَأَنَّهُ أَمَلْ يَبْغِيْهِ رَائِيّهِ



رَاوَهُ بِالْافُقِ مُخْتَالا فِيْ بِزَوْرَقِهِ ... فِيْ لُجَّةِ الْنُّوْرِ يَخْطُوَ فِيْ تَانْيِهْ



يُلَوِّحُ بِالْبِشْرِ فِيْ أَزُهِيّ مُطَالِعُهْ... لِمَنْ تَسَامِيْ هُيَامَا فِيْ تُمْلِيْهِ



كَأَنَّهُ مُنْهَلٌ مِنْ نُوُرٍ كَوْثَرِهِ.. تَمَّحِي ذُنُوْبٍ ذُنُوْبٍ الْبَرَايَا فِيْ مَسَارِيْهِ



أَبْصَرْتُهُ فِيْ سَمَاءْ الْكَوْنِ يَغْمُرُنِيْ ... بِفَيْضِ إِشْرَاقَهَ يُجْرِيْهِ حَادِيْهِ



فَخِلْتُهُ مُلْكَا يَرْعَيَ رَعِيَّتِهِ.... مِنْ قُبَّةِ االْأُفَقَ يُوَلِّيَهَا بِتَوْجِيْهٍ



وَحَوْلَهُ أَنْجُمُ الأَفَاقٍ سَابِحَةٍ ... فِيْ بَحْرٍ أَحْلَامِهَا أَمْسَتْ تُنَاجِيْهِ



تَقُوْلُ يَاكَوْكَبيّ أَحْيَيْتَ بِيَ أِمْلَا ... أَبْدَاهُ هَادِيَ الْوَرَي مِنْ خَبْءُ دَاجِيَهْ



طَلَعَتْ بَدْرا تَهَادِيْ فَوْقَ سَاحِتْنَا .. بِأُمَّةٍ الْذِّكْرِ فِيْ ابْهِيّ لَيَالِيْهِ



فِيْ لَيْلَةِ يَعْرِفُ يَعْرِفُ الْإِسْلَامِ رَوْعَتِهَا .. فِيْ يَوْمِ بَدْرٍ عَلِيٌّ بُغِيَ يُنَاوِيْهِ



رَاهُ فِيْ سَاحَةِ بِالْنَصْرِ مُتَّشِحَا... تَّحُّدِوَالْمَلائِكِ جُنْدَا شُوْهِدُوْا فِيْهِ



رَايَتَهُ الْيَوْمَ يَرْنُوَ فِيْ تَامَّلَهُ... كَمَنْ بِجَنْبَيْهِ سِرَّهُمْ يُفْضِيهِ



فَقُلْتُ أَفْصَحُ هِلَالٍ الْصَّوْمَ عَنْ خَبَرِ.. أَأَنْتَ فِيْ حَيْرَةِ أُمِّ أَنْتَ فِيْ تِيْهِ؟



حَرْبٍ مِدَمَّة تَجْتَاحُ عَالَمِنَا ... (بَيْنَ الْكَوَاكِبُ)بِالافَاقٍ تُرْدِيْهِ



لَمْ نَدْرِ كَيْفَ نُرَدُّ الْعَابِثِيْنَ بِهَا... وَكَيْفَ يُرْجِعُهُمْ لِلْعَقْلِ وَاعِيَهْ



الْعَجَمِ وَالْعَرَبِ فِيْ نِيْرَانُهَا اصْطليّا ..... وَالْحَرْثِ وَالْضَّرْعُ تِلْكَ الْنَّارِ تُفْنِيْهِ



وَثَوْرَةُ مِنْ حِجَارْ شَبَّ جَذْوَتُهَا.... طِفْلٌ الْحِجَارَةِ ذُوْرَا عَنْ أَرَاضِيْهِ



وَمَشْهَدِ مِنْ لِقَاءَاتٍ لِقَادَتِنَا .... تُوْحِيْ بِإِيْجَادِ حَلَّ سَوْفَ يُرْضِيَهُ



وَدَعْوَةُ لِلِتَاخِيّ بَيْنَ امَتَّنَا ... وَبَيْنَ عَالَمِنَا شَدَّتْ أَوَاخِيُّهُ



وَكُنْتُ أَوْشَكَ قَبْلَ الْيَوْمَ مِنْ قَلَقٍ... عَلَيَّ شُعُوْبِ الْوَرَي أَخْشَي تَلّظّيه



فَقُلْتُ يَا قَوْمُ بَثُوْنِيّ مَشَاعُرُكُم ... وَأطَّلْعُوْنِيّ عَلَيَّ مَافِيِ الْقَلْبِ يُخْفِيْهِ



وَالْقَصِيدَةُ طَوِيْلَهْ وَعَدَدَ ابْيَاتِهَا 116مَائِهِ وُسَتِهٌ عَشَرَ بِيَا شَعْرِيّا نَكْتَفِيْ مِنْهَا بِهَذَا الْقَدْرِ
رد مع اقتباس

  #21  
قديم 23 / 08 / 2010, 31 : 02 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

يَوْم الْعُبُوْر.. فِي الْعَاشِر مِن رَمَضَان ..شِعْر
عَبْد الْمَجِيْد فَرْغَلِي
رَحْمَة الْلَّه عَلَيْه


يَوْم الْعُبُوْر بِجَيْش مِصْر أَعَادَا .. أَرْض الْجُدُوْد وَحَطَّم الاوْغّادّا

فِي صَيْحَة عَذْرَاء شَقّت افُقِها .. وَصَحَا الَوَجَوْد يُرِي ابْن مِصْر ارَادَا

عَب الْقَنَاة يَقُوْد مِنْه فِيَالِقا .. مِنْهَا الاسْوَد تَحَرَّكَت إِرْعَادَا

فَلَك الْعُبُوَّروَفَوْقَهَا نِيْرَانُهَا .. فُتِحَت مَدَافِعُهَا تَمُوْر عَتَادَا

وَالْطَّائِرَات نُسْورَهُن تَحَرَّكَت ... تَرْمِي الْعَدُو أَجَابَت القُوّادّا

سِيْنَاء الْحَبِيْبَة عَانَقَت جُنْد الْفِدْي .. وَتَزَاحَمَت تُلْقِي الْعَدِي اطِّوّادّا

بَارْلِيْف فَزَع صَخْرَه وَجُنْوَدّة ...لِمَا رَأْي جَيْش الْفِدْي اسَادّا

عَبَّرَت إِلَي شَرْق الْقَنَاة مُشَاتَهَا ... حَمَلَت عَتَاد فَدَائِهَا اسْتِعْدَادَا

صَرَخ الْعَدُو أَذَقْت نِيْرَان الْرَّدِي ... يَاجُوَلِدِمَائِيّر إنَدَبي اسْتِنْجادّا

قَد دَمَّرَت قُوَّات إِسْرَائِيْل فِي ... دُشَم لْبارْلِيف هَوَت أَوْتَادا

جَيْش الْعُبُوْر أَصَابَنَا فِي مَقْتَل ... لَم نَدْرِي كَيْف يَبِيِّدْنا فَابَادّا؟

قَوْلِي لَامْرِيْكا ابْعَثِي مَدَدا لَنَا .. إِنَّا هُنَا نُفْنِي فَقَدْنَا الَزَادّا

إِن ابْن مِصْر أَحْسَن قُوَّة بَاسِه .. يَبْغِي ثَرِي سِيْنَا إِلَيْه مُعَادا

بَأْس الْارَادَة وَالعِزِينَة وَالْنَّهْي .. بَلَغ الْمَدِّي مِمَّا ابْتَغَاه مُرَادا

قَد زَلْزَل الْارْض الَّتِي مِن تَحْتِنَا .. وَاحَالِنا بَدَدَا وُرَام حَصَّادَا

قَد قَالَهَا شَاعِرَه الْتِّهَامِي قَوْلَة ..فَشُفِي مِن الّام الْرَءُوَم فُؤَادَا

وَانَا أَقُوْل لَه أَثَّرَت حَمَاسَة ... بِجُنُوْد مِصْر وَعِزَّة وَسَدَادَا

جُمِعَت بَنِيْهَا مِصْر فِي يَد وَثْبَة .. وَتَطَلَّعَت تُحْيِي بِهِم أَمْجَادَا

مِن عَالَم الْغَيْب الْتَقَت أَرْوَاحُهُم ... حُبّا حِّوِي الابَاء وَالأَحْفَادّا

الْنَّصْر ات رَفْرَفَت رَايَاتُه ... مِن بَدْر الْكُبْرَي تَحُث جِيَادَا

وَالْقَادِسِيَّة أُرْسِلْت أَبْطَالِهَا ..لِّتُصَافِح الْيَرْمُوك وَالقُوّادّا

قُوَّاد يُعْرَب فِي ثَرِي حِطِّيْنِهَا ... وَتَعَانَق الْعَرَبِي ثُم تِلْادّا

وَالْقَصِيدَة طَوِيْلَة وَعَدَد ابْيَاتِهَا 60سِتُّوْن بَيْتا وَرَدَت فِي ديوانه (اكتوبر رمز العبور)الْمُوَثَّقَ وَالْموْدَعَ بِدَار الْكُتُب وَالْوَثَائِق الْقُوَمِيَّه بِمِصْر
رد مع اقتباس

  #22  
قديم 23 / 08 / 2010, 33 : 02 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي يَوْم الْعُبُوْر فِي الْعَاشِر مِن رَمَضَان شِعْر:عَبْد الْمَجِيْد فَرْغَلِي-رَحْمه ا

يَوْم الْعُبُوْر.. فِي الْعَاشِر مِن رَمَضَان ..شِعْر
عَبْد الْمَجِيْد فَرْغَلِي
رَحْمَة الْلَّه عَلَيْه


يَوْم الْعُبُوْر بِجَيْش مِصْر أَعَادَا .. أَرْض الْجُدُوْد وَحَطَّم الاوْغّادّا

فِي صَيْحَة عَذْرَاء شَقّت افُقِها .. وَصَحَا الَوَجَوْد يُرِي ابْن مِصْر ارَادَا

عَب الْقَنَاة يَقُوْد مِنْه فِيَالِقا .. مِنْهَا الاسْوَد تَحَرَّكَت إِرْعَادَا

فَلَك الْعُبُوَّروَفَوْقَهَا نِيْرَانُهَا .. فُتِحَت مَدَافِعُهَا تَمُوْر عَتَادَا

وَالْطَّائِرَات نُسْورَهُن تَحَرَّكَت ... تَرْمِي الْعَدُو أَجَابَت القُوّادّا

سِيْنَاء الْحَبِيْبَة عَانَقَت جُنْد الْفِدْي .. وَتَزَاحَمَت تُلْقِي الْعَدِي اطِّوّادّا

بَارْلِيْف فَزَع صَخْرَه وَجُنْوَدّة ...لِمَا رَأْي جَيْش الْفِدْي اسَادّا

عَبَّرَت إِلَي شَرْق الْقَنَاة مُشَاتَهَا ... حَمَلَت عَتَاد فَدَائِهَا اسْتِعْدَادَا

صَرَخ الْعَدُو أَذَقْت نِيْرَان الْرَّدِي ... يَاجُوَلِدِمَائِيّر إنَدَبي اسْتِنْجادّا

قَد دَمَّرَت قُوَّات إِسْرَائِيْل فِي ... دُشَم لْبارْلِيف هَوَت أَوْتَادا

جَيْش الْعُبُوْر أَصَابَنَا فِي مَقْتَل ... لَم نَدْرِي كَيْف يَبِيِّدْنا فَابَادّا؟

قَوْلِي لَامْرِيْكا ابْعَثِي مَدَدا لَنَا .. إِنَّا هُنَا نُفْنِي فَقَدْنَا الَزَادّا

إِن ابْن مِصْر أَحْسَن قُوَّة بَاسِه .. يَبْغِي ثَرِي سِيْنَا إِلَيْه مُعَادا

بَأْس الْارَادَة وَالعِزِينَة وَالْنَّهْي .. بَلَغ الْمَدِّي مِمَّا ابْتَغَاه مُرَادا

قَد زَلْزَل الْارْض الَّتِي مِن تَحْتِنَا .. وَاحَالِنا بَدَدَا وُرَام حَصَّادَا

قَد قَالَهَا شَاعِرَه الْتِّهَامِي قَوْلَة ..فَشُفِي مِن الّام الْرَءُوَم فُؤَادَا

وَانَا أَقُوْل لَه أَثَّرَت حَمَاسَة ... بِجُنُوْد مِصْر وَعِزَّة وَسَدَادَا

جُمِعَت بَنِيْهَا مِصْر فِي يَد وَثْبَة .. وَتَطَلَّعَت تُحْيِي بِهِم أَمْجَادَا

مِن عَالَم الْغَيْب الْتَقَت أَرْوَاحُهُم ... حُبّا حِّوِي الابَاء وَالأَحْفَادّا

الْنَّصْر ات رَفْرَفَت رَايَاتُه ... مِن بَدْر الْكُبْرَي تَحُث جِيَادَا

وَالْقَادِسِيَّة أُرْسِلْت أَبْطَالِهَا ..لِّتُصَافِح الْيَرْمُوك وَالقُوّادّا

قُوَّاد يُعْرَب فِي ثَرِي حِطِّيْنِهَا ... وَتَعَانَق الْعَرَبِي ثُم تِلْادّا

وَالْقَصِيدَة طَوِيْلَة وَعَدَد ابْيَاتِهَا 60سِتُّوْن بَيْتا وَرَدَت فِي ديوانه (اكتوبر رمز العبور)الْمُوَثَّقَ وَالْموْدَعَ بِدَار الْكُتُب وَالْوَثَائِق الْقُوَمِيَّه بِمِصْر
رد مع اقتباس

  #23  
قديم 23 / 08 / 2010, 36 : 02 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي فِيْ مَوْكِبِ هِلَالٍ الْصَّوْمِ ..شِعْرِ:عَبْدِ الْمَجِيْدِ فَرْغَلِيُّ ..رَحِمَهُ ا

فِيْ مَوْكِبِ هِلَالٍ الْصَّوْمِ ..شِعْرِ
عَبْدِ الْمَجِيْدِ فَرْغَلِيُّ
رَحِمَهُ الله


مِنْ عَالَمِ الْغَيْبِ فِيْ أَبْهَي مُرَائِيْهُ.. هَذَا هِلَالُكَ قَدْ أَبْدَاهُ مُبْدِيْهِ



أَحْبِبْ بِمَنْظَرِهِ فِيْ سِحْرِ مَوْكِبِهِ ... مِنَ حَوْلَهُ الْخَلْقِ مَبْهُوْرَا يُحْيِيْهِ



فِيْ كُلِّ عَامٍ يُرِيَنَا حُسْنِ طَلْعَتِهِ... شَهْرُ عَظِيْمٍ كَرِيْمٍ فِيْ تَجَلِّيْهِ



كَمْ هَلّلَ الْكَوْنِ مُشْتَاقَا لِرُؤْيَتِهِ... فِيْ مَوْكِبِ رَائِعُ مِنْ حَوْلِ مُفْتِيهِ



اهْلِ بِالْيَمَنِ وَالْإِشْرَاقِ بِسَمْتِهِ ... تُحْيِ الْمَنِيَّ وَبُرُوقٌ الْطُّهْرِ تُزَجِّيهِ



كَأَنَّهُ زَوْرَقِ الْأَحْلَامِ فِيْ يَدِهِ... مِجْدَافٍ يَمُنُّ مَلِيْكٍ الْخَلْقِ يُرْسِيْهُ



نَعَمْ الْهِلَالَ تَسَامِيْ الْعَاشِقُوْنَ لَهُ.. فِيْ كُلِّ مَشْرِقٍ وُجِّهَ مِنْ أَمَانِيْهِ



تَاقَ الْأَنَامِ إِلَيْهِ فِيْ تَطَلُّعُهُمْ ... كَأَنَّهُ أَمَلْ يَبْغِيْهِ رَائِيّهِ



رَاوَهُ بِالْافُقِ مُخْتَالا فِيْ بِزَوْرَقِهِ ... فِيْ لُجَّةِ الْنُّوْرِ يَخْطُوَ فِيْ تَانْيِهْ



يُلَوِّحُ بِالْبِشْرِ فِيْ أَزُهِيّ مُطَالِعُهْ... لِمَنْ تَسَامِيْ هُيَامَا فِيْ تُمْلِيْهِ



كَأَنَّهُ مُنْهَلٌ مِنْ نُوُرٍ كَوْثَرِهِ.. تَمَّحِي ذُنُوْبٍ ذُنُوْبٍ الْبَرَايَا فِيْ مَسَارِيْهِ



أَبْصَرْتُهُ فِيْ سَمَاءْ الْكَوْنِ يَغْمُرُنِيْ ... بِفَيْضِ إِشْرَاقَهَ يُجْرِيْهِ حَادِيْهِ



فَخِلْتُهُ مُلْكَا يَرْعَيَ رَعِيَّتِهِ.... مِنْ قُبَّةِ االْأُفَقَ يُوَلِّيَهَا بِتَوْجِيْهٍ



وَحَوْلَهُ أَنْجُمُ الأَفَاقٍ سَابِحَةٍ ... فِيْ بَحْرٍ أَحْلَامِهَا أَمْسَتْ تُنَاجِيْهِ



تَقُوْلُ يَاكَوْكَبيّ أَحْيَيْتَ بِيَ أِمْلَا ... أَبْدَاهُ هَادِيَ الْوَرَي مِنْ خَبْءُ دَاجِيَهْ



طَلَعَتْ بَدْرا تَهَادِيْ فَوْقَ سَاحِتْنَا .. بِأُمَّةٍ الْذِّكْرِ فِيْ ابْهِيّ لَيَالِيْهِ



فِيْ لَيْلَةِ يَعْرِفُ يَعْرِفُ الْإِسْلَامِ رَوْعَتِهَا .. فِيْ يَوْمِ بَدْرٍ عَلِيٌّ بُغِيَ يُنَاوِيْهِ



رَاهُ فِيْ سَاحَةِ بِالْنَصْرِ مُتَّشِحَا... تَّحُّدِوَالْمَلائِكِ جُنْدَا شُوْهِدُوْا فِيْهِ



رَايَتَهُ الْيَوْمَ يَرْنُوَ فِيْ تَامَّلَهُ... كَمَنْ بِجَنْبَيْهِ سِرَّهُمْ يُفْضِيهِ



فَقُلْتُ أَفْصَحُ هِلَالٍ الْصَّوْمَ عَنْ خَبَرِ.. أَأَنْتَ فِيْ حَيْرَةِ أُمِّ أَنْتَ فِيْ تِيْهِ؟



حَرْبٍ مِدَمَّة تَجْتَاحُ عَالَمِنَا ... (بَيْنَ الْكَوَاكِبُ)بِالافَاقٍ تُرْدِيْهِ



لَمْ نَدْرِ كَيْفَ نُرَدُّ الْعَابِثِيْنَ بِهَا... وَكَيْفَ يُرْجِعُهُمْ لِلْعَقْلِ وَاعِيَهْ



الْعَجَمِ وَالْعَرَبِ فِيْ نِيْرَانُهَا اصْطليّا ..... وَالْحَرْثِ وَالْضَّرْعُ تِلْكَ الْنَّارِ تُفْنِيْهِ



وَثَوْرَةُ مِنْ حِجَارْ شَبَّ جَذْوَتُهَا.... طِفْلٌ الْحِجَارَةِ ذُوْرَا عَنْ أَرَاضِيْهِ



وَمَشْهَدِ مِنْ لِقَاءَاتٍ لِقَادَتِنَا .... تُوْحِيْ بِإِيْجَادِ حَلَّ سَوْفَ يُرْضِيَهُ



وَدَعْوَةُ لِلِتَاخِيّ بَيْنَ امَتَّنَا ... وَبَيْنَ عَالَمِنَا شَدَّتْ أَوَاخِيُّهُ



وَكُنْتُ أَوْشَكَ قَبْلَ الْيَوْمَ مِنْ قَلَقٍ... عَلَيَّ شُعُوْبِ الْوَرَي أَخْشَي تَلّظّيه



فَقُلْتُ يَا قَوْمُ بَثُوْنِيّ مَشَاعُرُكُم ... وَأطَّلْعُوْنِيّ عَلَيَّ مَافِيِ الْقَلْبِ يُخْفِيْهِ



وَالْقَصِيدَةُ طَوِيْلَهْ وَعَدَدَ ابْيَاتِهَا 116مَائِهِ وُسَتِهٌ عَشَرَ بِيَا شَعْرِيّا نَكْتَفِيْ مِنْهَا بِهَذَا الْقَدْرِ
رد مع اقتباس

  #24  
قديم 23 / 08 / 2010, 41 : 02 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي فِي الْقُدْس مُهْلِك شَارُوْن.والعرب لايموتون..شعر:عبد المجيد فرغلي-رحمه الله

فِي الْقُدْس مُهْلِك شَارُوْن...والعرب لايموتون..من ملحمة نداء من القدس..شعر:عبد المجيد فرغلي.. رحمه الله





الْمَقْطَع 24مِن مُلِحَّمة
نِدَاء مِن الْقُدْس

لِلْشَّاعِر
عَبْد الْمَجِيْد فَرْغَلِي
رَحِمَه الْلَّه
_وَعَدَد ابْيَاتِهَا 2580الْفِيَن وَخَمْسْمَائِه وَثَمَانْو بَيْتا شَعْرِيّا..وَهِي مِن شَعْر الْمُعَارَضَات ..عَارِض فِيْهَا الْشَّيْخ..الْشَّاعِر:عَلَي مَحْمُوْد طَه..فِي قَصِيْدَتِه(فِلَسْطِيْن)وَعَدَد أَبْيَاتُهَا 18 بَيْتا شَعْرِيّا وَقُيِّلَت عَام 1948..وَمُعَارَضَة الْشَّيْخ قِيْلَت عَام 2004 وَكَانَت مَوْضِع دِرَاسِه الْمَاجِسْتِيْر لِلْبَاحِث:حَمَّادَه فَهْمِي عَبْد الْصَّبُوْر -بِكُلَيْه الْلُّغَة الْعَرَبِيَّه جَامِعَة الْازْهَر بِأَسْيُوط
فِي الْقُدْس مُهْلِك شَارُوْن
هِي الْقُدُس مُهْلِك شَّارَونَهَا ... لِعَيْنَيْه قَد أُحْمِيَت مُبَرَّدا
وَسُهْد طَيْف الْرَّدِي جَفْنُه ... وَشَعْبَا لَه ..قَد شَكَا مُسَهَّدَا
فَلَا بَلَغ الْأَمْن فِي نَوْمِه ... وَلَا صَحْوِه ..وَاغْتدّا مُرْعِدا

وَالْمِقْطَع طَوِيْل جِدّا ..جَاء فِيْه ايْضا

عَوَاقِب بُغِي ..أَطَاحَت بِه ... وَلِّيْكُودُه مُوِسَادَهَه فَنَدَا
هِي الْقُدُس شَارُوْن قَد دَوَّخْتُك ... وزْوْدَتك دَوَّارَا بِك استَعقّدا
هُدِّمَت بِكَفَّيْك مَجْد الْيَهُوْد ...وَبُرْجَا لَبُوْش ..هَوِي مُقْعَدَا


وَيَطُوْل الْمَقْطَع وَيَاتِي ضَمِنَه ايْضا.. وَمَا زَاد بُوْش ..لِشَّعْب أَمَانَا ... وَلَا كَان شَارُوْن قَد مَهْدا
وَشَابَه شَارُوْن عَجَل الْيَهُوْد ... وَقَد بَلَع الْذَّهَب الْمُجَسِّدَا
وَمَا كَان مِن ذَهَب لِلْيَهُوَد ... بَل اسْتَرَقُّوه فَوُلِّي سُدِّي

وَجَاء فِي الْمَقْطَع 26 مِن ذَات الْمَلْحَمَه.. الْعَرَب لايَمُوتُون

وَنَحْن بَنِي الْعُرْب لَسْنَا نَمُوْت ... وَمَا مَات مُسْتَشْهِدَا خُلَدَا
وَأَمَوَلْنا قُدِّر بِت بِالْزَّكَاة ...وَمَا أَرْضِنَا خَلَقْت لِلْعِدَي
بَنِيْنَا عَلَيْهَا وَنَبْنِي وَنَبْنِي ... صُرُوْحَا مِن الْمَجْد لَن تَهَدُّدَا
وَإِن هُدِّمَت تَحْتِهَا أَلْف صَرَّح ... بَنَاه الْجُدُوْد ..وَقَد جُدُدا

وَالْمِقْطَع طَوِيْل جِدّا نَكْتَفِي مِنْه بِهَذَا الْقَدْر
رد مع اقتباس

  #25  
قديم 23 / 08 / 2010, 42 : 02 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

دراسة تحليلة للأستاذ..عبدالكريم عياد..(فن المعارضات الشعريه عند :عبد المجيد فرغلي ..دراسه تحليليه فنيه)





دراسه تحليلة
عبد الكريم عياد
ماجستير عن
(فن المعارضات الشعريه عند :عبد المجيد فرغلي ..دراسه تحليليه فنيه)
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام علي سيدنا محمد وعلي سائر رسل الله وعلي الهم ومن صحبهم وازرهم

ثم اما بعد

دعاني الي كتابه هذه السطور القليله الوفاء لشخصه وذكراة فهو أهل الوفاء والمرؤة والسخاء والاخلاص.

ولقد عرفت الاستاذ الشاعر:عبد المجيد فرغلي ..منذ خمس سنوات حين كنت ابحث بين الشعراء لانتقي موضوعا أو شاعرا يكون الحديث حوله او حول فن من فنونه الشعريه..أطروحتي لنيل درجه الماجستير من كلية اللغة العربية ..جامعه الازهر باسيوط.

فدلني الشاعر :تامر المطيعي ..علي شاعرنا وحين زرته برفقه صديقي وزميل الدراسه الشيخ:حماده عبد الصبور ..وكان مثلي يبحث عن موضوع ليكتب عنه رسالة الماجستير ايضا.

استقبلنا شاعرنا بكل ود وحفاوة وشعرت ونحن بصحبته اني اعرفه منذ امد بعيد فقد كان بشوشا مقبلا علينا بابتسامته الصافيه ..فرايت فيه روح الشاعر ..وحنان الاب العطوف علي ابنائه..فكم كنت احبه واعشق جلسته لما اجد فيه من دماثه الخلق وجمال المنطق وفصاحه الالقاء وحسن الصحبه ..لقد كان الاستاذ الشاعر يساعدنا بكل ما أوتي من جهد .. فقد فتح لنا قلبه وبيته ومنحنا شرف الكتابه عن شعره ..فهو بحق شيخ شعراء العربيه وحامل لواء القصيدة العموديه الفصحي في ادبنا المعاصر ..واذا اردت أن اتحدث عن شاعريته ..وجدتني تنتابني الحيرة فعن اي فن من فنون شعره أتحدث واكتب وهو الذي يضرب بسهمه في كل فن ..وأصاب كبد الشعر ..فهو حين يكتب عن الوطن والوطنيه تجده مصريا حتي النخاع ..وحين يتحدث عن اتحاد مصر وسوريا في الوحده يقول:

هكذا يا صاح قد نلنا منانا .. فاتحدنا بعد أن كنا عدانا

والتقينا في سماء المجد روحا ..يا أخي حين امتزجنا في هوانا

وانطلقنا في سموات المعالي ... نمتطي الامال والدنيا ترانا

ثم مازلنا الي الافاق نسعي ... لم نخر عزما ولم تضعف قوانا

بل ركبنا الريح تحدونا الاماني ... ما ضللنا القصد او زلت خطانا



وهكذا في كافه الاغراض الشعريه .

أما عن موضوع رسالتي عن المعارضه لديه ..وهو..

(فن المعارضات الشعريه عند :عبد المجيد فرغلي ..دراسه تحليليه فنيه)

فقد وجدت شاعرنا لايقل في قامته الشعريه عن عظماء عصرنا أمثال (البارودي ..أحمد شوقي .. اسماعيل صبري ) وغيرهم ممن تناولوا هذا الغرض بالكتابه والنظم فيه ..فقد وجدته عارض كبار الشعراء في العصور الادبيه المختلفه القديم والحديث منهم ( أمرئ القيس ..المتنبي.. أبو تمام ..والامام البوصيري ..وابن الرومي ..وأحمد شوقي ..ومحمود حسن اسماعيل ..ونزار قباني ..ومحمد أبو دومه ..وسعاد الصباح..والدكتور كمحمد حامد الحضيري ..وغيرهم كثير )

مما يدلنا علي اصاله شاعريته وغزارة نظمه

واكتفي في مجال التمثيل بان اذكر نموذجا من معارضاته للامام البوصيري ..صاحب (البردة) في مدح رسول الله صلي الله عليه وسلم .. والتي استهلها ..بقوله :

أمن تذكر جيران بذي سلم .... مزجت دمعا جري من مقلة بدم

حيث عارضها شاعرنا الشيخ:عبد المجيد فرغلي ..بقصيدته (دموع تائب )

وجاء فيها :

أرقت عيني في منهل منسجم .. اذ رمت باب كريم واسع الكرم

فاضت خزائن عفو منه غامرة ... بفيض جود عميم غامر الديم

اتيت اسعي اليه والفؤاد هوي ... كم بات يخفق بين البان والعلم

وصار يصعد من واد الي جبل ... مابين وحش الفلا والاسد في الأجم

وظل بين وهاد النفس يحفظه .. وبين شم رجاء عالي الأكم



فتجده في هذه القصيده ومثيلاتها يعبر عن روح المسلم ووجدانه وتتجلي لديك معاني الانسانيه حين يحدثك عن مواقف انسانيه اثرت في حياته .. والحق اقول لقد كان استاذنا شاعرا بمعني الكلمه ..أشهد بانه امتلك عناصر الابداع فتفنن فيها فكان في فنه مبدعا وفي نظمه سابقا متفردا فهو الشاعر الذي لايشق له غبار صاحب الدواوين الكثيرة التي بلغت فيما اعلم أكثر من مائه ديوان ..وأنا علي يقين أني مهما قلت فلن اوفيه حقه .زفجزاة الله خير الجزاء ..ورحمه رحمة واسعه ..واسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا..

الباحث

عبد الكريم عياد محمد علي

كليه اللغه العربيه

جامعه الأزهر باسيوط
رد مع اقتباس

  #26  
قديم 24 / 08 / 2010, 39 : 01 AM
الصورة الرمزية مازن اسماعيل
مازن اسماعيل غير متواجد حالياً
طاقم الاشراف
 
تاريخ التسجيل: 02 / 01 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 976
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمادالدين رفاعي [ مشاهدة المشاركة ]
هل يمكن تكريم شيخ شعراء صعيد مصر رحمة اللة تعالي :عبد المجيد فرغلي رحمة الله تعالي -أم يطوية النسيان؟ وهوة حاصل علي ليسانس الحقوق ايضا-فهل يتم تثبيت موضوعة في هذا المنتدي أم يعز ذلك في بلدة -رغم أن ذلك قد تم في منتديات عربية كثيرة؟


لا مانع عماد بك وسيتم تثبيت الموضوع .......وجمع كل القصائد المرفوعه بمعرفة سيادتكم..
مع خالص شكرى على المجهود الوفير
__________________
مازن اسماعيل
المحامى بالإستئناف العالى
0122811298
قال الخليل بن أحمد الفراهيدى :
لو كنت تعلم ما أقول عذرتنى....أو كنت تعلم ما تقول عذلتكَ
لكن جهلت مقالتى فعذلتنـــى.....وعلمت أنك جاهلُ فعذرتـــكَ
رد مع اقتباس

  #27  
قديم 30 / 08 / 2010, 12 : 12 PM
الصورة الرمزية احمد سامح
احمد سامح غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 25 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 231
افتراضي

مجهود رائع في عرض الموروث الأدبي لشاعر الصعيد ونتمني المزيد
رد مع اقتباس

  #28  
قديم 16 / 02 / 2011, 34 : 09 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

الأخ الفاضل.. الأستاذ

مازن إسماعيل

المحامي

شكرا لكم أخي الفاضل فيما تفضلتم به من تثبيت إدراج والدي رحمه الله

رحالة الشعر العربي

عبد المجيد فرغلي

شيخ شعراء صعيد مصر

وقد تم تكريمه أيضا بمؤتمر تحت اسم"رحالة للشعر العربي "وفق كتاب الهيئة العامة لقصور الثقافة

حضره اكثر من ثلاثون شاعر وأديبا مصريا وعربي في قلب صعيد مصر يوم4-1-2001

وكرمة مركز رامتان بمتحف طه حسين بالهرم بحضور ذات الشعراء وأخرين تحت رعاية الدكتور الطحلاوي

محافظ أسيوط ورئيس جامعتها الأسبق..يوم26-1-2011

وقد جاء التثبيت هنا تكريما نعتز به



شكرا لكم دمتم بخير وود

أخوكم

عماد عبد المجيد

المحامي بالنقض

بالجيزه
رد مع اقتباس

  #29  
قديم 16 / 02 / 2011, 40 : 09 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

يامصر سيري للأمام..شعر:عبد المجيد فرغلي..نسأل الله له الرحمة

يامصر سيري للأمل .. وخذي مكانك في الدول

أنت العريقة في الوري ..من قال مجدك قد أفل؟

فجر الحضارة شاهد .. منذ الخليقة والأزل

أنت المعين لقادة .. رفعوا لواءك للحمل

وتقدموا ركب الحيا .. ة وفي الوجود غدو مثل

صنعوا المفاخر سابق..ين لوزنهم كان الثقل

.................................................. ............

الحمل :برج عالي من أبراج السماء

والقصيدة عدد أبياتها 44أربعة وأربعون بيتا شعريا .. وقيلت عام 1954
رد مع اقتباس

  #30  
قديم 16 / 02 / 2011, 44 : 09 PM
عمادالدين رفاعي غير متواجد حالياً
عضو مسجل
 
تاريخ التسجيل: 01 / 03 / 2010
الدولة: مصر
المشاركات: 30
افتراضي

في طريق المجد..شعر:عبد المجيد فرغلي.. نسأل الله له الرحمة



سر علي أفق المعالي كوكبا .. أيها الباغي الثريا مطلبا


سابق المجد وناضل ساعيا .. نحو ماتصبوا اليه مأربا


هل بلوغ المجد إلا همة .. نحوها الساعون هموا وثبا ؟


قال لي الماضون في درب العلا ..إننا بالعلم كنا الأغلبا !


قد بلغنا ذروة المجد به .. وامتطينا من سناه مركبا


لم يقصر في تحدي صغيه .. طالبا يقضي الليالي منصبا


باتت الأنجم ترنوا حوله .. سهدا يبغين منه تقربا


صافحت كفا له قد مسها .. كوكب المجد فأضحي المجتبي


القصيدة قيلت في 21-3-1979وعدد أبياتها 59بيتا شعريا نكتفي منها بهذا القدر
رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 37 : 06 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

المشاركات المنشورة في شبكة عمران القانونيه لا تعبر عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي كاتبها فقط ..

جميع الحقوق محفوظة لشبكة عمران القانونيةAd Management by RedTyger